Not seeing a Scroll to Top Button? Go to our FAQ page for more info.

تصفح وقِراءة سور القرآن الكريم من المصحف - القرآن الكريم Al Quran AlKarim

 ﴿ بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ ﴾
{ إِنَّ الَّذِينَ يَتْلُونَ كِتَابَ اللَّهِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ وَأَنفَقُوا مِمَّا رَزَقْنَاهُمْ سِرًّا وَعَلَانِيَةً يَرْجُونَ تِجَارَةً لَّن تَبُورَ* لِيُوَفِّيَهُمْ أُجُورَهُمْ وَيَزِيدَهُم مِّن فَضْلِهِ إِنَّهُ غَفُورٌ شَكُورٌ } [ سورة فاطر : 29 -32]
The Noble Quran - القرآن الكريم - Coran
002 - 📖 سورة البقرة
003 - 📖 سورة آل عمران
004 -
📖 سورة النساء
005 -
📖 سورة المائدة
006 -
📖 سورة الأنعام
007 -
📖 سورة الأعراف
008 -
📖 سورة الأنفال
009 -
📖 سورة التوبة
010 -
📖 سورة يونس
011 -
📖 سورة هود
012 -
📖 سورة يوسف
013 -
📖 سورة الرعد
014 -
📖 سورة إبراهيم
015 -
📖 سورة الحجر
016 -
📖 سورة النحل
017 -
📖 سورة الإسراء
018 -
📖 سورة الكهف
019 -
📖 سورة مريم
020 -
📖 سورة طه
021 -
📖 سورة الأنبياء
022 -
📖 سورة الحج
023 -
📖 سورة المؤمنون
024 -
📖 سورة النور
025 -
📖 سورة الفرقان
026 -
📖 سورة الشعراء
027 -
📖 سورة النمل
028 -
📖 سورة القصص
029 -
📖 سورة العنكبوت
030 -
📖 سورة الروم
031 -
📖 سورة لقمان
032 -
📖 سورة السجدة
033 -
📖 سورة الأحزاب
034 -
📖 سورة سبأ
035 -
📖 سورة فاطر
036 -
📖 سورة يس
037 -
📖 سورة الصافات
038 -
📖 سورة ص
039 - 📖 سورة الزمر
040 -
📖 سورة غافر
041 -
📖 سورة فصلت
042 -
📖 سورة الشورى
043 -
📖 سورة الزخرف
044 -
📖 سورة الدخان
045 -
📖 سورة الجاثية
046 -
📖 سورة الأحقاف
047 -
📖 سورة محمد
048 -
📖 سورة الفتح
049 -
📖 سورة الحجرات
050 -
📖 سورة ق
051 -
📖 سورة الذاريات
052 -
📖 سورة الطور
053 -
📖 سورة النجم
054 -
📖 سورة القمر
055 -
📖 سورة الرحمن
056 -
📖 سورة الواقعة
057 -
📖 سورة الحديد
058 -
📖 سورة المجادلة
059 -
📖 سورة الحشر
060 -
📖 سورة الممتحنة
061 -
📖 سورة الصف
062 -
📖 سورة الجمعة
063 -
📖 سورة المنافقون
064 -
📖 سورة التغابن
065 -
📖 سورة الطلاق
066 -
📖 سورة التحريم
067 -
📖 سورة الملك
068 -
📖 سورة القلم
069 -
📖 سورة الحاقة
070 -
📖 سورة المعارج
071 -
📖 سورة نوح
072 -
📖 سورة الجن
073 -
📖 سورة المزمل
074 -
📖 سورة المدثر
075 -
📖 سورة القيامة
076 -
📖 سورة الإنسان
077 - 📖 سورة المرسلات
078 -
📖 سورة النبأ
079 -
📖 سورة النازعات
080 -
📖 سورة عبس
081 -
📖 سورة التكوير
082 -
📖 سورة الإنفطار
083 -
📖 سورة المطففين
084 -
📖 سورة الإنشقاق
085 -
📖 سورة البروج
086 -
📖 سورة الطارق
087 -
📖 سورة الأعلى
088 -
📖 سورة الغاشية
089 -
📖 سورة الفجر
090 -
📖 سورة البلد
091 -
📖 سورة الشمس
092 -
📖 سورة الليل
093 -
📖 سورة الضحى
094 -
📖 سورة الشرح
095 -
📖 سورة التين
096 -
📖 سورة العلق
097 -
📖 سورة القدر
098 -
📖 سورة البينة
099 -
📖 سورة الزلزلة
100 -
📖 سورة العاديات
101 -
📖 سورة القارعة
102 -
📖 سورة التكاثر
103 -
📖 سورة العصر
104 -
📖 سورة الهمزة
105 -
📖 سورة الفيل
106 -
📖 سورة قريش
107 -
📖 سورة الماعون
108 -
📖 سورة الكوثر
109 -
📖 سورة الكافرون
110 -
📖 سورة النصر
111 -
📖 سورة المسد
112 -
📖 سورة الإخلاص
113 -
📖 سورة الفلق
114 -
📖 سورة الناس
قراءة القرآن
فضل قراءة القرآن الكريم

نسأل الله العلي القدير أن ييسر لك تلاوة القرآن الكريم لتنال ثواب ذلك، قال الله عز وجل: { إِنَّ هَٰذَا الْقُرْآنَ يَهْدِي لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ وَيُبَشِّرُ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا كَبِيرًا } [الإسراء:9].
فلا يخفى فضل تلاوة القرآن وحفظه على مؤمن، والآيات والأحاديث في ذلك كثيرة نشير منها إلى: ما روي عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم: "من قرأ حرفا من كتاب الله فله به حسنة والحسنة بعشر أمثالها لا أقول الم حرف ولكن ألف حرف ولام حرف وميم حرف"، أخرجه الترمذي. وفي صحيح البخاري عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "لا حسد إلا في اثنتين: رجل آتاه اللَّه القرآن فهو يقوم به آناء الليل وآناء النهار، ورجل آتاه اللَّه مالاً فهو ينفقه آناء الليل وآناء النهار ".
وما رواه مسلم في صحيحه عن أبي أمامة رضي الله عنه قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "إقرؤا القرآن فإنه يأتي يوم القيامة شفيعاً لأصحابه".
وما رواه أبو داود في سننه عن عبد الله بن عمرو قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "يقال لصاحب القرآن اقرأ وارتق ورتل كما كنت ترتل في الدنيا فإن منزلك عند آخر آية تقرؤها". بل إن قارئ القرآن من أهل الله تعالى، ففي سنن ابن ماجه عن أنس بن مالك قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن لله أهلين من الناس"، قالوا يا رسول الله من هم؟ قال: "هم 
أهل القرآن أهل الله وخاصته"، والله تعالى أعلم.

﴿ دعاء ختم القرآن بالنص الثابت عن النبي محمد صلى الله عليه وسلم

إرسال تعليق